تعلم، أكبر موقع عربي بالعالم

أنت لن تتحمل حياة البط

 

لمجرد رؤيتك لذاك المنظر قد تشعر بالبرد…….

وإن كنت في الشتاء ستشعر بالتجمد…….

وفي هذا الوقت أظن أن المنظر بديع والجو هناك خيالي…..

في الصيف ستتمناه ولو لبضع لحظات…..
أما في الشتاء فتهرب منه…….

البط هناك لايخشى أي شيء….
وأنت تحكم على الصورة على حسب فصول السنة….وما تنتجه من مشاعر……

البط هناك سعيد وأنت هنا سعيد أيضاً….

هناك لن تتحمل البرودة…..
وضعك الله هنا لأنك وحدك من تتحمل تلك الظروف…..

حياتك ممتعة بكل فصولها…..
لقد رزقت تلك الحياة ولا أحد غيرك يمكنه عيشها….

لا تنسى……
أنت لن تتحمل حياة البط هناك….

بقلم: شيماء النقيب

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *