تعلم، أكبر موقع عربي بالعالم

العلاقة بين الخمول وفيتامين د

فيتامين د من الفيتامينات الهامة جدا للجسم فهو يساعد على تقوية الجسم ويقاوم هشاشة العظام ونقص فيتامين د يؤدى الى حدوث كثير من المشاكل منها خمول الجسم وهذا ما سوف نتعرف عليه اكثر فى المقال التالى

فيتامين د

يعدّ فيتامين د أحد الفيتامينات الذائبة في الدهون، ويطلق عليه أيضاً فيتامين الشمس؛ نظراً لأنّ الجسم يتمكّن من تصنيعه عند تعرّضه لأشعة الشمس. لفيتامين د العديد من الوظائف في الجسم، أهمّها الحفاظ على صحّة العظام ووقايتها من الهشاشة؛ نظراً لدوره في امتصاص الكالسيوم، وتقوية الجهاز المناعي ووقايته من بعض أنواع الأمراض المزمنة والسرطان.

 

من الجدير بالذكر أنّ الجسم يحتاج لكميّة محددة منه يوميّاً كباقي أنواع الفيتامين، وإنّ نقصانه يسبب العديد من المشاكل الصحّية متمثّلة في ظهور بعض الأعراض. ويتساءل العديد من الناس حول مدى علاقة نقصه بالضعف والخمول، وهذا ما سنجيب عليه في هذا المقال، إضافة إلى التطرّق لأعراضه الأخرى، والكميّة التي يحتاجها الجسم منه، ومصادره.

 
 

نقص فيتامين د يسبب الخمول

لقد أشارت العديد من الدراسات الأمريكيّة إلى ارتباط فرط النعاس والخمول وضعف التركيز بنقص مستويات فيتامين د؛ وبناءً عليه فإنّ الشعور بالخمول والكسل قد يكون عرضاً من أعراض نقص فيتامين د في الجسم.

مع الإشارة إلى إمكانيّة تعرّض بعض الأشخاص إلى الخمول لأسباب أخرى غير نقص فيتامين د، كنقص فيتامين ب12 مثلاً أو لخلل في وظائف الغدة الدرقية، إضافة إلى إمكانيّة عدم ظهور عرض الخمول رغم وجود نقص في الفيتامين؛ تبعاً لمعدّل النقص فيه أو لطبيعة الجسم.

 
 

أسباب نقص فيتامين د

عدم تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د، مثل: زيت كبد السمك، والسمك، والمحار، والبيض والفطر.
عدم التعرّض للشمس بالشكل الكافي، حيث يُنصح بالتعرّض لها لمدّة 10-30 دقيقة في الفترة ما بين العاشرة صباحاً والثالثة عصراً.
التقدّم في العمر؛ نظراً لنقصان المادة الأساسيّة المكوّنة له في الجلد.
الإصابة ببعض الأمراض في الأمعاء، والتي تتسبب بسوء امتصاص للفيتامين.
زيادة الوزن؛ نظراً لتجمّع الفيتامين في الدهون.
الإصابة ببعض الأمراض، كالكلى، والكبد وأمراض سوء التغذية.
تناول بعض الأدوية كأدوية الصرع.
فرط إفراز الفوسفات في الكلية، وهو من الأمراض الوراثية عند صغار السن.

 
 

أعراض نقص فيتامين د

آلام وضعف في العضلات.
الشعور بالإرهاق والتعب.
آلام في العظام سواء في منطقة محددة من الجسم أو في جميعها.
الشعور بآلام واضحة عند ضغط الطبيب على العظم الأمامي للصدر.
التعرّض لكسور في العظام خصوصاً عند كبار السن.
تقلّب المزاج.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *