تعلم، أكبر موقع عربي بالعالم

تعرف على معالم أوروبا

معلومات سياحيه عن اوروبا تتعدد المعالم الأثرية في أوروبا، ومنها ما يأتي:

 
  • حي الفاما: (Alfama)، يوجد هذا الحي في مدينة لشبونة، وهو حي تاريخي قديم، يشتمل على العديد من المباني والهياكل التي تعود إلى فترات تاريخيّة قديمة، مثل الكنائس الباروكية، والقلاع، والأديرة التي يتخللها الممرات والشوارع الضيقة، ولعل أهم معالم هذا الحي هي القلعة المغاربية أو قلعة المغاربة، ومبنى متحف الفنون الزخرفية الذي يعود إلى القرن السابع عشر الميلادي.[١]
  • الكولوسيوم: (Colosseum)، يوجد مدرج الكولوسيوم في مدينة روما الإيطاليّة، ويُعتبر واحداً من أشهر مناطق الجذب السياحي في المدينة، وهو عبارة عن مدرج روماني أثريّ قديم، إذ شهد خلال عهد الإمبراطوريّة الرومانيّة إقامة العديد من الأنشطة مثل المعارك، والمصارعة، وما زال قائماً حتى هذا اليوم، ويجذب الزوار بروعة تصميمه وتاريخه العريق.[٢]
  • قلعة نويشفانشتاين: (Neuschwanstein Castle)، توجد هذه القلعة الأثريّة التاريخيّة في ألمانيا، تحديداً في جبال الألب البافارية، ويعود تاريخ بنائها إلى القرن التاسع عشر الميلادي، ومن ناحية أخرى تتميّز قلعة نويشفانشتاين بهندستها المعمارية الفريدة، وتصميمها الداخليّ المُتقن، وببرجها الشاهق الذي يصل ارتفاعه إلى 65م تقريباً أي 213 قدم، وبإطلالتها على المناظر الطبيعيّة.[٣]
  • قلعة براغ: (Prague Castle)، توجد هذه القلعة في جمهورية التشيك، تحديداً في مدينة براغ، وهي قلعة أثريّة تاريخيّة قديمة، يعود تاريخ بنائها إلى القرن التاسع الميلادي، وظهرت في النهاية كأكبر قلعة على مستوى العالم وفقاً لموسوعة جينيس للأرقام القياسيّة، وقد استخدم بتصميمها العديد من الأساليب المعماريّة المُختلفة.[٤]
  • قصر الحمراء: (The Alhambra)، يوجد هذا القصر في مدينة غرناطة الإسبانية، وهو عبارة عن قصر ومجمع مباني شهد وجود الملوك المغاربة قديماً، ويعود تاريخه إلى القرن التاسع الميلادي، ويشتهر بعمارته الإسلامية المغاربية الفريدة، إذ يُعرف بأنه تحفة فنية لا مثيل لها، وقد تم إدراجه ضمن مواقع التراث العالميّ لمنظمة اليونسكو.[٥]

المعالم الدينيّة في أوروبا

يوجد العديد من المعالم الدينيّة في أوروبا، ومنها ما يأتي:

  • كنيسة سانت ماري: (St. Mary’s Basilica)، توجد كنيسة سانت ماري أو كنيسة مريم العذراء في مدينة كراكوف البولندية، وتتميّز بتصميمها المعماريّ المميز، وأبراجها الضخمة المبنيّة على الطراز القوطي، وبساحتها الواسعة والمكتظة بالسياح والزوار باستمرار، كما تتزيّن الكنيسة خلال الليل بالأضواء الحمراء الملفتة، ويتم إطلاق النشيد البولندي التقليدي بواسطة الأبواق داخلها.[٦]
  • كاتدرائيّة القديس باسيل: (Saint Basil’s Cathedral)، توجد هذه الكاتدرائية في مدينة موسكو الروسيّة، تحديداً في في الساحة الحمراء، وهي كاتدرائية أرثوذكسية قديمة، بُنيت بأمر من القيصر إيفان الرهيب خلال الفترة (1555-1561م)، وتتميّز بهندستها المعمارية الفريدة المستوحاة من شكل نيران الموقد، وبقبابها الملونة التي تأخذ شكل البصلة، وقد تم إدراجها كأحد مواقع التراث العالمي لليونسكو.[٧]
  • كاتدرائية كولونيا: (Kölner Dom)، توجد هذه الكاتدرائية في مدينة كولونيا الألمانيّة، تم الانتهاء من بنائها في عام 1880م، وتُعتبر أكبر كنيسة قوطية في شمال أوروبا، وتتميّز بأبراجها المزدوجة الضخمة، والتي يصل ارتفاعها إلى 157م (515 قدم)، مما ساهم في إدراج الكنيسة كموقع للتراث العالمي لليونسكو في عام 1996م.[٨]
  • المسجد الأزرق: (Blue Mosque)، يوجد هذا المسجد في مدينة أسطنبول التركية، تحديداً في منطقة السلطان أحمد، بُني خلال عهد السلطان أحمد الأول، وهو يُعتبر المبنى الأكثر جاذبية للسياح في المدينة، ويتميّز بتصميمه المعماريّ الفريد، وبقبابه الحجرية المرتبطة على شكل سلسلة، ومآذنه الست الشاهقة، وبلونه الأزرق بفضل وجود البلاط الأزرق.[٩]
  • مسجد لندن المركزي: (London Central Mosque)، يوجد هذا المسجد في الركن الشمالي من مدينة لندن، تم الانتهاء من بنائه في عام 1977م، وهو يتميّز بلونه الأبيض، وقبته الذهبية اللامعة، والمئذنة الشاهقة، وبمساحته الكبيرة، حيث تصل سعة المسجد إلى 5,000 مصلي، ويُسمح للسياح بدخول المسجد ومشاهدة معالمه بشرط خلع الحذاء وارتداء ملابس محتشمة.[١٠]

المعالم الطبيعيّة في أوروبا

فيما ياتي ذكر لأهم المعالم الطبيعيّة في أوروبا:[١١]

 
  • جبال الألب السويسرية: (Swiss Alps)، توجد هذه الجبال في الركن الجنوبيّ الغربيّ من دولة سويسرا، تحتل هذه الجبال مساحة تقدّر بـ35000 هكتار من الأنهار الجليدية، لتعتبر بذلك المنطقة الجليديّة الأكبر في قارة أوروبا، وتشتمل هذه الجبال على الجبل الأضخم في جبال الألب وهو جبل أليتش الجليدي، بالإضافة إلى قمة جبل فينستيراهورن الأعلى في سلسلة الجبال الألبية.
  • كبادوكيا: (Cappadocia)، توجد هذه المنطقة في دولة تركيا، وهي تشتمل على حديقة جوريم الوطنية وتكوينات صخريّة طبيعيّة ، بالإضافة إلى المنازل المنحوتة في الصخر، وقد تم إدراج هذه المنطقة ضمن مواقع التراث العالمي لليونسكو في عام 1985م.
  • سلسلة جبال دولوميت: (Dolomites)، تمتد هذه الجبال المتعرجة عبر إقليم ترينتينو ألتو أديجي في إيطاليا، وهي تتميّز بمناظرها الطبيعيّة، وبمنتجعاتها الشتوية التي تجذب الكثير من السياح للمارسة الأنشطة المختلفة، مثل التزلج على الجليد، والمشي لمسافات طويلة، وتسلق الجبال.[١٢]
  • كهوف كارست: (caves of Aggtelek Karst)، توجد هذه الكهوف في الركن الشمالي الشرقي من دولة المجر، وهي عبارة عن 712 كهف تشكل بفعل ظاهرة كارست الجيومورفولوجية، وتتميّز بشكلها الفريد من نوعه، وقد تم إدراجها لتكون ضمن قائمة مواقع التراث العالمي لليونسكو.[١٣]
  • ليك ديستريكت: (Lake District)، هي عبارة عن متنزه وحديقة وطنيّة، يوجد في مقاطعة كمبريا الإدارية في المملكة المتحدة، وتحتل بحدودها مساحة تبلغ 2,243كم² (866 ميل²)، وهي تشتمل على العديد من البحيرات، أكبرها بحيرة ويندرمير، بالإضافة إلى القمم الجبليّة، وأعلاها جبل سكافيل بايك، إذ تُعتبر بذلك نقطة جذب رئيسيّة للسياح المُحبين للمناطق الطبيعيّة والحياة البريّة.[١٤]

للتعرف على سلسلة الجبال الأوروبية يمكنك قراءة المقال سلسلة جبال أوروبية

شواطئ أوروبا

فيما ياتي ذكر لأهم شواطئ أوروبا: [١٥]

  • شاطئ سيس إليتس: (Ses Illetes)، يوجد هذا الشاطئ في جزيرة فورمينتيرا الواقعة ضمن جزر البليار، وهو يحظى بشعبية كبيرة عند محبي الحفلات المحلية، ويتميّز برماله البيضاء الناعمة، ومياهه الصافية، وبوجود العديد من المقاهي والمطاعم التي تُقدم مختلف أنواع المرطبات والأطعمة المحلية.
  • شاطئ برايا دا مارينا: (Praia De Marinha)، يوجد هذا الشاطئ في دولة البرتغال، ويُعتبر من أكثر الشواطئ شعبية في البلاد، ويعود الفضل في ذلك إلى مناظره الطبيعية، ومياهه البلورية، وما يحتويه من أشكال الحياة البرية، كما يُتيح لزواره أنشطة ممتعة مُختلفة، مثل الغطس، وزيارة الكهوف، والصيد.
  • شاطئ باساكا: (Pasjaca beach)، يوجد هذا الشاطئ في منطقة كونافيل بالقرب من مدينة دوبروفنيك بدولة كرواتيا، وهو يُعتبر من أجمل الشواطئ في أوروبا، حيث يتميّز بمنظره الفريد الناتج عن عمل الإنسان والطبيعة؛ فالأمواج عملت مع مرور الوقت على تحويل الصخور إلى رمال، إذ يضع السكان المحليون الصخور على مقربة من المياه ليتم تحويل إلى رمال، وهكذا حتى ظهر شاطئ ذو منظر مميز.[١٦]
  • شاطئ نيرخا: (Nerja beach)، يوجد هذا الشاطئ في إقليم أندلوسيا الإسباني، ويعني اسمه وفرة الربيع، وهو شاطئ ومنتجع ساحلي خلاب، محمي من الرياح بواسطة الخلجان المحيطة، ويتيح لزواره العديد من الأنشطة الممتعة، مثل الاسترخاء على الرمال، والتجول على الرمال الناعمة.[١٦]
  • شاطئ بورثمينستر: (Porthminster Beach)، يوجد هذا الشاطئ في منطقة سانت آيفز (St Ives) الإنجليزية، ويعتبر الشاطئ الأكثر شهرة وجمالاً في المنطقة؛ فهو يتميّز برماله الذهبية الناعمة والمحمية من الرياح بواسطة المنحدرات المحيطة بالشاطئ، كما يتميّز يجذبه السياحي الكبير بسبب الأجواء الدافئة.[١٧]

متاحف أوروبا

فيما ياتي ذكر لأهم المتاحف في أوروبا:[١٨]

  • متحف اللوفر: (Louvre)، يوجد هذا المتحف في مدينة باريس، ويُعتبر المتحف الأكثر زيارة في أوروبا، وأكبر متحف للفنون في العالم، وواحد من الوجهات الرئيسية في باريس، ويشتمل بمساحته الواسعة على اللوحات والرسومات القديمة والحديثة، والمنحوتات، والفنون الزخرفية، والمطبوعات، والآثار القديمة، الأعمال الفنية الأصلية، وغيرها من المعروضات.
  • متحف الفاتيكان: (Vatican Museum)، يوجد هذا المتحف في دولة مدينة الفاتيكان، وهو يتألف من مجموعة من المتاحف الفنية والمباني المسيحية، ويشتمل بأقسامه على مجموعات بابوية المهمة على الصعيد التاريخيّ والثقافيّ والدينيّ، والآلاف من المعروضات، مثل التماثيل واللوحات الفنية الشهيرة التي تعود لعصر النهضة.
  • المتحف البريطاني: (British Museum)، يوجد هذا المتحف في مدينة لندن الإنجليزية، يعود تاريخ تأسيسه إلى عام 1753م، وهو يُعتبر واحد من أكبر متاحف العالم المتخصصة في التاريخ والثقافة البشرية، حيث يشتمل على الملايين من القطع والمجموعات التي تُعبر الثقافة البشرية منذ بدايتها حتى الوقت الحاضر.[١٩]
  • متحف الإرميتاج: (Hermitage) توجد هذا المتحف في مدينة سانت بطرسبرغ الروسية، وهو متحف مخصص للفن والثقافة، يُعتبر واحد من أكبر المتاحف في العالم، ويشتمل بمبانيه العشرة على نحو 3 ملايين قطعة مختلفة، مثل الأعمال الفنية الأوروبية الغربية، والأعمال الكلاسيكية، والآثار المصرية، والمنسوجات، ومجوهرات، والازياء خاصة.[٢٠]
  • متحف رينا صوفيا: (Reina Sofia Museum)، يقع في مدينة مدريد الإسبانية، ويوجد في مبنى يعود للقرن الثامن عشر الميلادي، ويُمثّل موطن لمجموعة ضخمة من الفن الحديث والمعاصر، بالإضافة إلى مجموعة فنية تعود لفنانين مشاهير من القرن الماضي، وهو بذلك يثعتبر نقطة جذب مهمة لمحبي الفن وهواة التاريخ على حد سواء.[٢١]

مباني وأبراج أوروبا

تشتمل أوروبا على العديد من المباني المميزة، مثل:[٢٢]

  • برج شارد: (Shard)، يوجد هذا المبنى في مدينة لندن، تحديداً في منطقة ساوثوارك، وهو برج وناطحة سحاب شاهقة وذات تصميم أيقوني، يبلغ ارتفاعها نحو 309.6م، وتتألف من 95 طابق منهم 72 طابق سكني وشرفة مشاهدة ومنصة في الهواء الطلق، وتم الانتهاء من البناء في عام 2012م، ويعود الفضل في تصميمه إلى الإيطالي رينزو بيانو.
  • برج كومرتس: (Commerzbank Tower)، يوجد هذا المبنى في مدينة فرانكفورت، يبلغ طوله نحو 259م (موزعة على 56 طابق)، ويُعتبر بذلك المبنى الأطول في الجمهورية الألمانية، تم الانتهاء من بناؤه في عام 1997م، ويعود الفضل في تصميمه إلى شركة فوستر وشركائه، وهو يُعتبر نقطة جذب سياحي؛ نظراً لتصميمه الصديق للبيئة.
  • برج السفير: (Sapphire)، يوجد هذا البرج في مدينة اسطنبول، يبلغ ارتفاعه نحو 238م (261م إلى القمة)، ويتألف من 54 طابق، وهو عبارة عن مبنى سكنيّ تجاريّ، تم افتتاحه في عام 2011م، ويتميّز بهيكله ذي التقنية العاليّة، بحيث يحمي من في داخله من الظروف الجوية القاسية والتلوث والضجيج الخارجي، ذلك من خلال نظام محوسب يتحكم كمية الأشعة فوق البنفسجية وضوء الشمس الداخل والممتص داخل المبنى.
  • برج إيفل: (Eiffel Tower)، يوجد هذا البرج في مدينة باريس الفرنسية على مقربة من نهر السين، ويُعتبر المعلم السياحي الأبرز في المدينة، وأحد أكثر الوجهات شهرة في العالم، حيث يبلغ طوله 986 قدم، وتم بناؤه من الحديد في القرن التاسع عشر الميلاد، وتحديداً في عام 1889م)، وقد تم إدراجه كموقع تراثي من قبل منظمة اليونسكو في عام 1991م.[٢٣]
  • برج بيزا: (بالإنجليزية: Tower of Pisa)، يوجد هذا البرج الحجري في مدينة بيزا الإيطالية، بدأ العمل على بناءه من الرخام الأبيض في عام 1173م ليكون الهيكل الثالث والأخير لمجمع الكاتدرائية، وبلغ ارتفاعه في النهاية نحو 56م (185 قدم)، لكن أكثر ما يُميّز برج بيزا هو ميلانه، حيث يميل المبنى عن الخط العامودي حوالي 4.5م (15 قدم) وبزاوية ميل تبلغ 5.5°.[٢٤]

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *