تعلم، أكبر موقع عربي بالعالم

سبب ظهور علامات تمدد الجلد

طرق التخلص من تمددات جسمك يُمكن تعريف علامات تمدد الجلد بأنّها خطوط طوليّة ضيّقة، تظهر على الجلد، وتحدث غالباً عندما يتمدد الجلد بشكل مفاجئ، ونتيجة لعدم قدرته على استرداد قوامه الطبيعي السابق بعد فترة من النمو والتضخم، وقد لوحِظ أنّه قبل ظهور علامات التمدد، يصبح الجلد رقيقاً ويميل إلى اللون الوردي، ومن الممكن أيضاً أن يُلاحَظ حدوث تهيج أو حكة، ثم تبدأ هذه العلامات بالظهور على شكل خطوط متعرّجة باللون الأحمر، أو البنفسجي أو البني، اعتماداً على لون البشرة، ومع مرور الوقت تبدأ هذه الخطوط والتعرجات بالتلاشي، حيث يصبح لونها مائلاً إلى الفضي أو الأبيض، لتشكل ما يعرف بعلامات تمدد الجلد، والتي قد تصيب عدّة أجزاء من الجسم، مثل: منطقة الصدر، والفخذين، وأعلى الذراعين، وأسفل الظهر، بالإضافة إلى الأرداف ومنطقة الحوض. ومن الجدير بالذكر أنّ علامات تمدد الجلد شائعة جداً، وبالأخص لدى النساء، فقد وُجد أنّهم مُعرّضات للإصابة بهذه العلامات بنسبة أعلى من الرجال، وتجدر الإشارة إلى أنّ علامات تمدد الجلد لا تشكل أي خطورة على الصحة الجسدية، لكنها تُعتبر مشكلة تجميلية مُقلقة ومُزعجة للكثيرين، وتؤثر بشكل سلبي في الصحة النفسية؛ فقد تتسبب بالقلق أو ضعف الثقة بالنفس.[١]

 

أسباب ظهور علامات تمدد الجلد

تظهر علامات التمدد نتيجة لعدّة أسباب منها:[٢]

  • الحمل: فقد وُجد أنّ علامات التمدد تحدث لدى ما يُقارب 8 من أصل 10 نساء حوامل، وغالباً ما تحدث علامات تمدد الجسم في الشهور الأخيرة من الحمل، وتعتمد على نوع بشرة الحامل، ومدى مرونة الجلد لديها، وذلك لأنّ الجسم خلال فترة الحمل يُنتج هرمونات، تعمل على زيادة مرونة أربطة منطقة الحوض، وذلك لتسهيل عملية الولادة، لكنّ هذه الهرمونات تؤثر أيضاً في الألياف الموجودة في البشرة، مما يجعل الجلد أكثر عرضة لتكوين علامات التمدد، وتتشكل هذه العلامات بشكل كبير في منطقة البطن، نتيجة لنمو الجنين وزيادة حجم المنطقة، كما قد تحدث أيضاً في منطقة الصدر والفخذين، بسبب زيادة حجمهما، وفي العادة تتلاشى علامات التمدد وتصبح أقل وضوحاً بعد الولادة، لكنَها لا تختفي تماماً.
  • زيادة الوزن بشكل سريع: قد تنتج علامات التمدد عند حدوث زيادة الوزن خلال فترة قصيرة وبشكل سريع جداً، ويمكن أيضاً أن تظهر علامات التمدد عند العدّائين ورياضيي بناء الأجسام، بسبب تضخم حجم العضلات لديهم، وفي بعض الأحيان تبقى هذه العلامات بعد خسارة الوزن، لذلك يُنصح باتباع حميات غذائية تساعد على إنقاص الوزن بشكل تدريجي وثابت، لمنع إجهاد البشرة والجلد، وبالتالي التقليل من ظهور علامات التمدد المُزعجة.
  • البلوغ: خلال فترة البلوغ يزيد نمو الجسم بشكل سريع على غير العادة، ونتيجة لذلك قد تظهر علامات التمدد، حيث تظهر عند الذكور في منطقة الأكتاف والظهر، أمّا عند الإناث فقد تظهر هذه التشققات في منطقة الحوض والصدر.
  • وجود تاريخ عائلي للمعاناة من تمدد الجلد: يُعدّ وجود قريب من الدرجات الأولى مُصاب بعلامات تمدد الجلد عاملاً مهماً يزيد من فرصة ظهور هذه العلامات.
  • الإصابة ببعض الأمراض والمشاكل الصحية: قد تكون علامات التمدد ذات علاقة ببعض من المشاكل الصحية، مثل: متلازمة فرط نشاط قشر الكظر(بالإنجليزية:Cushing’s Syndrome)؛ فعند الإصابة بهذه المتلازمة يتم إنتاج كميات كبيرة من هرمون الكورتيزون، والذي قد يتسبب بظهور علامات التمدد. أيضاً قد تسبب متلازمة مارفان (بالإنجليزية: Marfan syndrome) بحدوث علامات التمدد، وذلك لأنّها تنتج بسبب خلل جيني يعمل على إضعاف الجلد والنسيج الضام، مما يقلّل من مرونة الجلد، ويتسبب بظهور علامات تمدد في منطقة الأكتاف، والحوض، وأسفل الظهر.
  • استخدام الأدوية الكورتيكوستيرويديّة: (بالإنجليزية:Corticosteroids) في بعض الحالات النادرة تتكون علامات التمدد بعد استخدام الكورتيكوستيرويدات بشكل طويل المدى أو غير مناسب، مثل: استخدام كريمات أو مستحضرات الكورتيكوستيرويد، المستخدمة في علاج بعض الأمراض الجلدية مثل: الإكزيما (بالإنجليزية:Eczema)، حيث إنّ هذه المركبات تعمل بطريقة تشابه طريقة عمل هرمون الكورتيزول؛ وذلك بتسبّبها بتقليل كمية الكولاجين في البشرة، وهو مادة تساعد على الحفاظ على مرونة الجلد ومقاومته للتشقق، وبذلك يُعتبر نقص الكولاجين عامل خطورة، يعمل على زيادة نسبة حدوث علامات التمدد.

الوقاية من حدوث علامات تمدد الجلد

للوقاية من حدوث علامات التمدد وتقليل نسبة حدوثها، يمكن اتباع بعض من هذه الخطوات:[٣]

 
  • محاولة السيطرة على الوزن، ومحاولة عدم فقده أو زيادته بشكل سريع.
  • المحافظة على ترطيب البشرة قدر الامكان.
  • تناول الطعام الغني بالمواد الغذائية الصحية.
  • تناول الطعام الغني بفيتامين ج.
  • المحافظة على مستوى فيتامين د ضمن المعدل الطبيعي.
  • تناول الطعام الغني بعنصر الزنك.
  • معالجة علامات التمدد فور ظهورها.

علاج علامات تمدد الجلد

يجب على المصاب معرفة أنّ علاجات تمدد الجلد ليست فعّالة بشكل كلّي، وأنّها لا تعمل على إزالة علامات التمدد بشكل نهائي، ولكنها تعمل على تحسين مظهر وملمس علامات التمدد فقط، وللآن لم يتم إثبات أنّ أحد منها أكثر فاعلية من الآخر:[٤]

  • كريم الريتينويد: (بالإنجليزية:Retinoid cream) يحتوي هذا الكريم على مركبات الريتينويد المُشتقة من فيتامين أ، والتي تساهم في تحسين مظهر علامات التمدد الحديثة الظهور، والتي لم يمضِ على ظهورها أكثر من بضعة أشهر، حيث وُجد أنّ هذه المكونات تعمل على إعادة بناء الكولاجين، مما يساعد على ظهور علامات التمدد بشكل يشبه الجلد الطبيعي، لكنّه في المقابل قد تؤدي إلى تهيّج البشرة. وتجدر الإشارة إلى ضرورة أخذ مشورة الطبيب قبل البدء باستخدامها، بالأخص في حال المرأة حاملاً أو مرضعة.
  • العلاج بالضوء وأشعة الليزر: تتوفر مجموعة واسعة من أنواع العلاجات بالضوء والليزر، والتي تساعد على تحفيز نمو الكولاجين (بالإنجليزية: Collagen)، أو الإيلاستين (بالإنجليزية: Elastin) في البشرة.
  • التقشير السطحي بالكريستال: (بالإنجليزية:Microdermabrasion) إذ يتكون هذا النوع من العلاج من جهاز محمول يعمل على تسليط مادة الكريستال على البشرة، وتُزيل البلورات الكريستالية بلطف طبقة رقيقة من الجلد، مما يعمل على تحفيز نمو طبقة جديدة أكثر مرونة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *