تعلم، أكبر موقع عربي بالعالم

فوائد هدب الأثل

إن نبات حاشية المثل العليا له فوائد عديدة  وهو من النباتات التي تنتمي إلى العائلة الطرفية  و ويزرع بشكل متكرر على الجانبين من الطرق الزراعية وأراضي السبخة والأراضي المالحة  وكان العرب منذ القدم يستخدمون مرض السكر الحلو الطعم الذي تنتجه كغذاء لهم خلال أيام اصيف  ويسمونه أحمر أو طريف  كما استخدمه الفراعنة بعد عمليات التنقية لأنها مفيدة في التئام الجروح

كما أن أغصانها وأوراقها تمد جسمنا بما يلزمه من حماية للعديد من الأمراض، سنتعرف أكثر في هذا المقال على نبات الأثل.

ما هو هدب الأثل
هدب الأثل هو شجيرة صغيرة لا يتجاوز ارتفاعها المترين، لها أوراق ابرية خضراء اللون وأزهار عنقودية وردية اللون يصل طولها إلى 10 سم، وليس له متطلبات معينة فيما يخص التربة والري، زراعة نبات الاثل تعتمد على النمو فى الظل فهو يحتاج إلى وفرة من أشعة الشمس، فهى أهم خطوة فى طريقة زراعة الأثل، كما يجب وضع الماء بانتظام حتى تترسخ الجذور، سوف تنمو الجذور حتى تصل إلى منسوب المياه الجوفية وتستمد منها كمية كبيرة من الماء يومياً. [1]

والنبات متأقلم مع ظروف الصحراء، موطنها الأصلي غرب آسيا و اليمن، تنتشر في صحارى الخليج العربي والمغرب، وكذلك في بعض مناطق البحر الأبيض المتوسط ، و تتواجد في الأماكن الدافئة ولا تتحمل الصقيع طويلاً ، و تنتشر جذورها في الأراضي الرطبة بالقرب من المياه والأنهار والأَودية، سيقانها يصنع منها الخشب الصلب و ثمارها تسمى حَبّ الأَثْل، وهي لا تؤكل، يتركز نمو أشجارها رئيسياً في فصلي الربيع والصيف، وتزهر في شهر آب.

فوائد هدب الأثل
كان البدو في القديم يستخدمون سائلها حلو المذاق كغذاء ومشروب للطاقة في الصيف، و ذلك لأنه يحتوي على عناصر غذائية مفيدة مثل الدكسترين والجلوكوز و الفركتوز، و تساهم زيوت نبات الأثل في التخفيف من التعب والإرهاق، كما أن لديه خصائص مضادة للميكروبات، لذلك فهو جيد لتنظيف الجروح .

كما تفيد نبتة الأثل في علاج ضربات الشمس والحمى، وذلك لمساهمتها في خفض حرارة الجسم بشكل ملحوظ، و ذلك من خلال استخدام سائل نبات الأثل السكري ، حيث نمسح به رأس المريض لكي نسحب الحرارة ، كما يفيد في الوقاية من نزلات البرد والأنفلونزا.

هناك من يستخدمون نبتة الأثل في علاج مشاكل التهاب اللثة و وجع الأسنان ، و لعلاج ذلك نحضر وعاء، ونضع به ورق الأثل، و نضيف الماء، ونتركه على النار حتى يغلي، ثم نقوم بتصفيته بعد ان يبرد و نستخدمه كمضمضة.

تحتوي أوراق هذه النبتة على مادة بيتا كاروتين “Beta Carotene “، ومادة البكتين و الأحماض الدهنية الأمينية الضرورية للجسم ، و تحتوي على السكريات و الكثير من المعادن، مثل الفسفور و الحديد و الماجسنسيوم و الكالسيوم و البوتاسيوم والصوديوم، و كلها مواد فعالة ومفيدة لصحة الجسم، كما تحتوي على الفيتامينات مثل فيتامين C، وفيتامين A، وفيتامين B، وفيتامين F، وفيتامين K، وفيتامين P، وفيتامين E ، و كلها مفيدة لصحة الجسم وتمده بالطاقة.

كما تساعد النبتة على تخلص الجسم من الإمساك، و تسهل من حركة الأمعاء بالإضافة إلى علاج الطفيليات ، و تزيل مشاكل الهضم بشكل ملحوظ ، وقرحة الإثني عشر و الإسهال، وكوصفة طبيعية يتم وضع أوراق الأثل مع الماء في وعاء على النار لمدة عشرة دقائق إلى أن يغلي بشكل جيد ، ثم نصفيه، ونأخذ الماء ونشربه لمدة يومين على الريق.

تعمل النبتة على معالجة الحروق والجروح، و تقوم بتقوية بصيلات الشعر وتغذيته والحد من تساقطه، كما تقضي بشكل ملحوظ على القمل، و هناك وصفة جيدة للتخلص من القمل حيث نقوم بوضع كمية قشور الأغصان في وعاء ، ونضيف الخل، و نتركه على النار إلى أن يغلي، ثم نقوم بوضع الخليط على الشعر مع التدليك لمدة 10 دقائق.

أحد أهم فوائد نبات الأثل يظهر في علاج الحكة و البهاق والجرب و الصدفية بعض الأمراض الجلدية الأخرى و لاستخدامه يجب عليك وضع خليط الأثل بعد طحنه على الأماكن المصابة بالأمراض الجلدية ، كما يعمل على تحسين وظائف الكلى والكبد ، و معالجة أمراض الرحم خاصة إذا تم مزجه مع الزنجبيل.

كما تعمل النبتة على التخفيف من آلام الصداع كما تفيد في علاج البواسير ، و تعزز من أداء الجهاز المناعى فتحمى الجسم من الإصابة من الأمراض كما تعالج أمراض العين بشكل فعال، و تساعد زيوت هذه النبتة في علاج أمراض العين الكثيرة و تعالج قصر النظر، وارتفاع ضغط العين.

و تساهم النبتة ايضا في القضاء على الأورام السرطانية، خاصة سرطان الدم وذلك لما تحتويه من خصائص مضادة للخلايا السرطانية.

و بالنسبة لاي سيدة تهتم بجمال بشرتها و نضارتها، فالزيوت المستخلصة من هذه النبتة تلعب دوراً مهماً في محاربة علامات تقدم السن لما تحتويه من فيتامينات ومواد مفيدة للبشرة.

أنواع الأثل
هناك الكثير من أنواع الأثل، نذكر منها الأثل الارالي و الأثل الأردني، الذي ينتشر في بلاد الشام عموما ، وموطنه هو غور الأردن وسهل البقاع في بلاد الشام، و هناك الأثل الأطلسي الذي موطنه هو أطراف المجاري المائية في بلاد المغرب العربي كلها.

بينما الأثل الإفريقي موطنه هو المغرب العربي وإسبانيا والبرتغال ، و الأثل العربي و الاثل رباعي الاخبية، يوجد في بلاد الشام ومصر ، و هناك نوع اخر هو الأثل الفرنسي، موجود في المملكة العربية السعودية و شبه جزيرة سيناء، وشائع للغاية في جميع أنحاء منطقة البحر الأبيض المتوسط، وهو موجود في العديد من المناطق الأخرى كنوع من الأنواع الغازية، ثم هناك أنواع أخرى مثل الأثل عظيم الثمار و الأثل اللاورقي و الأثل النيلي. [3]

أضرار هدب الأثل
يُصنّف نبات هدب الأثل على انّه نبات ضار في بعض الدول، لكن بشكل عام لا يوجد بالمراجع العلمية ما يؤكد أن للأثل أضرارا جانبية يمكن أن تكون مضرة للجسم، إلا انها مصدر إزعاج حقيقي لبعض النباتات، بسبب قدرتها على امتصاص كميات كبيرة من المياه، فتحرم النباتات الأخرى المحيطة بها منها وتؤثر على نموها، كما انه على الرغم من فوائد نبات الأثل الكثيرة إلا أن الإفراط في تناولها يتسبب في الكثير من الأمراض، وذلك لإحتواء هذه النبتة على مادة التتانين بنسبة عالية ويمكن أن تسبب بعض الأضرار، لذلك دائماً ما يُنصح بالاعتدال في تناول مغلي أوراق الأثل وتناولها حين الضرورة فقط وليس بشكل يومي. وننصحك بإستشارة الطبيب إن كنت من الأشخاص الذين يعانون من مشاكل فى الأوعية الدموية والقلب كتجلط الدم فقد يخلق هذا النبات أثار ضارة جانبية قد تؤذي صحتهم. [2]

هل الأثل مذكور في القران الكريم
هذة النبتة بالفعل مُكرمة بذكر الله سبحانه و تعالى لها في القرآن الكريم، في الآية السادسة عشر من سورة سبأ ، حيث قال الله تعالى: بسم الله الرحمن الرحيم (لَقَدْ كَانَ لِسَبَإٍ فِي مَسْكَنِهِمْ آيَةٌ ۖ جَنَّتَانِ عَن يَمِينٍ وَشِمَالٍ ۖ كُلُوا مِن رِّزْقِ رَبِّكُمْ وَاشْكُرُوا لَهُ ۚ بَلْدَةٌ طَيِّبَةٌ وَرَبٌّ غَفُورٌ (15) فَأَعْرَضُوا فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ سَيْلَ الْعَرِمِ وَبَدَّلْنَاهُم بِجَنَّتَيْهِمْ جَنَّتَيْنِ ذَوَاتَيْ أُكُلٍ خَمْطٍ وَأَثْلٍ وَشَيْءٍ مِّن سِدْرٍ قَلِيلٍ (16))، سورة سبأ. صدق الله العظيم.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *