تعلم، أكبر موقع عربي بالعالم

كم تعيش السلحفاة

يتساءل الكثيرون عن مدة حياة السلحفاة وهل هي أطول حيوان فقاري يعمل في الواقع  يمكن أن تعيش أكبر سلحفاة حياة طويلة جدا  في حين أن الأنواع الصغيرة الشائعة في المنزل كحيوان أليف قصيرة العمر

أطول السلاحف عمرًا
عملت بعض الدراسات على معرفة كم تعيش السلحفاة وماهي السلاحف الأطول عمرًا، قامت هذه الدراسة على كثير من السلاحف في كثير من البلدان، ومن أهم السلاحف التي كانت أكثر عمرًا ما يلي:

السلحفاة (أدويتا) العملاقة من ألدابرا هي أطول السلاحف عمرًا، حيث عاشت هذه السلحفاة في حديقة حيوانات أليبور في مدينة كولكاتا في الهند، وتوفيت عن عمر يناهز 225 عامًا.
سلحفاة تيموثي من بين السلاحف الشهيرة الأخرى الأطول عمرًا، والتي توفيت عن عمر يناهز 160 عامًا.
سلحفاة هاريت العملاقة كذلك كانت تعيش في جزر جالاباجوس، والتي توفيت عن عمر يناهز 175 عامًا.
السلحفاة توي ماليلا، كانت تعيش في منزل العائلة الملكية قديمًا وتوفيت عن عمر يناهز 188 عامًا حيث أنها كانت من ضمن السلاحف الأكثر عمرا. [1]
دورة حياة السلاحف
في حساب كم تعيش السلحفاة ودراسة دورة حياة السلاحف، وجد أن هناك بعض المراحل التي تمر من خلالها السلحفاة وذلك لكي تبدو كما يراها الناس على ما هي عليه، ومن أهم الأمور التي تمر من خلالها دورة حياة السلاحف ما يلي:

تعتبر مرحلة التزاوج هي أولى مراحل ظهور السلاحف وتواجدها.
تأتي مرحلة البيض في المرحلة الثانية في دورة حياة السلاحف حيث تحرص الأنثى في الغالب على وضع البيض في الأماكن الأكثر أمانا.
تترك السلاحف في أغلب الأحيان البيض دون الاهتمام به كباقي الزواحف، على أنها تحرص على وضعه في البداية في الأماكن التي تحتوي على الغذاء.
يستغرق فقس البيض في الغالب من شهرين إلى ثلاثة أشهر.
تحرص السلاحف على حماية أنفسها منذ يومها الأول من أي عدو خارجي وذلك لحين تقوية القشرة الخارجية الخاصة بها.
تعتبر القشرة الخارجية للسلاحف هي نقطة الحماية الأولى من حدوث أي افتراس أو التعرض لأي عدو.
تضع السلاحف في الكثير من الأحيان ما يقرب من 80 بيضة إلا أن ما يصل إلى البلوغ عدد قليل منها وذلك لأن بعض الحيوانات تعمل على افتراس البيض.
تنمو السلاحف بصورة سريعة مقارنة بالزواحف الأخرى.
تعتبر مرحلة النمو الجنسي للسلاحف من المراحل التي تعمل على انخفاض معدل النمو لديها.
تنمو في كل عام حلقة من القشور الخارجية للسلحفاة لذا يلجأ الكثيرين إلى معرفة كم تعيش السلحفاة من خلال تلك القشور الخارجية.
يتوقف التهديد بالافتراس للسلاحف من قبل الحيوانات الأخرى في حال كبر عمرها.
كم تعيش السلحفاة
تعتبر السلاحف من أطول أفراد عائلة الزواحف عمرًا، بل يمكن اعتبارها من أطول الحيوانات عمرًاعلى الإطلاق.
تعتبر الأنواع الصغيرة العمر منها والتي يتم الاحتفاظ بها في المنزل كحيوانات أليفة، مثل سلحفاة الترابين والسلحفاة الصندوقية، فهي تعيش لمدة تتراوح ما بين 30 – 40 عامًا.
تعتبر أكبر أنواع السلاحف هي السلحفاة البرية الضخمة، والتي تعيش لمدة لا تقل عن قرن كامل
استطاعت أن تعيش السلحفاة البرية لأكثر من 200 عامًا.
تشير الإحصائيات إلى أن الأنواع الأكبر من السلاحف البحرية يمكن أن تعيش لفترة قد تبلغ أعمارها 80 عامًا.
هناك سبعة من أنواع السلاحف البحرية، ستة من هذه الأنواع معرضة للخطر فيما عدا السلاحف البحرية المسطحة في أستراليا.
تتعرض الستة أنواع الأخرى من السلاحف البحرية إلى الانقراض، وذلك بسبب تعرضها للافتراس من قبل الحيوانات المفترسة.
يعتبر كل من سمك القرش البري والحوت القاتل الذي يسمى بالسفاح (الأوركا) كلاهما من المفترسين الأساسيين للسلاحف البالغة.
تقوم الكلاب والطيور البحرية وحيوان الراكون وغيرهم بافتراس بيض السلاحف البحرية وكذلك السلاحف الصغيرة.
تواجه السلحفاة البحرية العديد من التهديدات الأخرى من قبل الإنسان، نتيجة لتطوير الشواطيء وبناء الفنادق والمنازل الجديدة.
تتسبب هذه النشاطات البشرية في تقليل الأماكن المتاحة للسلاحف للتعشيش.
تتعرض السلاحف البحرية أيضًا لتهديدات أخرى مثل الصيد غير القانوني وجمع البيض بطريقة غير مشروعة، وكذلك خطر الاصطدام بالقوارب وغيرها. [2] [3]
لماذا تعيش السلحفاة طويلًا
بعد معرفة كم تعيش السلحفاة يأتي تساؤل آخر مهم عن السبب الذي يجعل السلحفاة تعيش لأعمار طويلة تفوق غيرها من الزواحف والحيوانات الأخرى:
تمثل أعمار السلاحف الطويلة لغزًا لدى الكثيرين، ولكن من المتوقع أن التمثيل الغذائي البطيء للسلاحف يلعب دورًا كبيرًا في ذلك.
يساعد التمثيل الغذائي على معالجة أشياء مثل الأمراض والشيخوخة بمعدل مختلف عن الطيور أو غيرها من الحيوانات الأليفة المنزلية.
يساعد التمثيل الغذائي البطيء السلاحف على العيش لفترات طويلة دون طعام أو ماء.
تستطيع حماية السلاحف نفسها من مخاطر السقوط ومن درجات الحرارة المرتفعة أو المنخفضة، حيث أن لديها صندوق عظمي يحميها عند إدخال جسمها بداخله. [4]
كيف يمكن الحفاظ على عمر السلحفاة المنزلية
هناك بعض الطرق التي يجب اتباعها وتنفيذها جيدًا للحفاظ على عمر السلحفاة ومن تلك الأمور ما يلي:

يعتبر أهم عامل للحفاظ على أعمار السلاحف الأليفة هو منحها الرعاية المناسبة التي تحتاجها.
يجب ضبط درجة الحرارة الملائمة لها، فلا بد من وضعها في ماء درجة حرارته بين 78 و82 درجة.
ينبغي توفير منطقة أكثر دفئًا للسلاحف الأكبر عمرًا من الآباء بحيث تتراوح درجة الحرارة بين 80 – 85، كما أن بعض الأنواع الأخرى تحتاج للدفء مثل السلاحف الكبيرة.
تحتاج لتوفير مصدر ضوء لمنحهم احتياجاتهم من أشعة الشمس.
يعتبر النظام الغذائي المتوازن والمتنوع أيضًا من أهم العوامل في الحفاظ على حياة السلاحف.
ينبغي أن يحتوي طعامهم على الخضروات مثل الخس الروماني، بالإضافة إلى الأسماك الصغيرة أو الروبيان أو ديدان الأرض.
توفر جميع هذه العناصر والظروف المناسبة لمعيشة السلاحف، فإنها يمكن أن تعيش بصحة جيدة لسنوات طويلة. [5]
ختامًا يتضح أنه تتوقف الإجابة على سؤال كم تعيش السلحفاة على مجموعة من العوامل وليس عاملاً بمفرده، فبمساعدة الأمور التي سبق شرحها يمكن المحافظة على عمر السلحفاة، كما يمكنها أن تعيش عمرًا أطول خاصة تلك السلاحف التي تعيش بالمنازل، من خلال الاهتمام بها بصورة جيدة، حيث أن السلاحف تعتبر من أكثر الزواحف التي تعيش أعمارًا طويلة مقارنة بغيرها من الزواحف الأخرى، تشتهر تلك الحيوانات بالوداعة والهدوء لذا تعتبر من الحيوانات الأليفة التي يمكن أن تربى في المنازل بكل أمان حيث أنها لا تشكل أي خطرًا على أفراد الأسرة بأعمارهم المختلفة.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *