تعلم، أكبر موقع عربي بالعالم

ماذا تعني الوردة البيضاء

تعتبر الورود نباتات زينة ذات زهور جميلة  تنبعث منها رائحة طيبة حيث يتم تقديمها بشكل متكرر في مناسبات خاصة  وهي واحدة من الهدايا المميزة التي تشير إلى المشاعر العالية التي يمكن أن يعطيها الشخص له لرعايتها والحفاظ عليها  ومن أشهر وأشهر هذه الورود الوردة البيضاء 

ماذا تعني الوردة البيضاء
من معاني الوردة البيضاء الوفاء، والإخلاص، والصدق، فمن أجمل الورود التي تُهدى إلى الأشخاص العزيزين على القلب هي الوردة البيضاء، حيث تُعبر عن النية بالارتباط سواء أكان هذا الارتباط هو صداقة، أم أخوة، أم حياة زوجية، وهي تُعبر عن السرور الكبير، إضافة إلى الارتباط الروحي بالشخص المقابل، والاستعداد للقيام بكافة الأمور التي تجلب السعادة كي يكبر الحب ويزداد بين الشخصين، لذا يتم استعمال الورد الأبيض بكثرة في حفلات الزفاف، وترتدي العروس الفستان الأبيض تعبيراً عن فرحها، ومن معانيها أيضاً الأمل وبداية حياة مُستقرة وجميلة، وهي تدل على خصوصية الشخص وتقديره لنفسه.

الوردة البيضاء في الأساطير
تقول الأساطير إنّ أصل جميع الورود هو اللون الأبيض، ويعود ذلك إلى معاني الطهر والكمال التي تحملها، ويُعتقد أنّ أهمية هذه الوردة تعود إلى الخاصية المقدسة التي تحظى بها عند بعض الديانات، حيث نجدها كتقليد في الجنازات لدى العديد من الناس، كما توجد في الاحتفالات الدينية عند البعض لارتباط اللون بالأعمال الجيدة، إضافة إلى أنّ لون الملائكة أبيض.

أنواع الورود البيضاء
الأقحوان: ترمز هذه الوردة إلى الولاء والإخلاص.
القرنفل: ترمز هذه الوردة إلى الكبرياء والجمال.
ديزي: منها اللون الأبيض، واللون الأبيض المائل إلى الصفرة، ويصل عمرها من خمسة إلى عشرة أيام.
النرجس: ترمز هذه الوردة إلى النخوة والشهامة.
زنبق الإيستاك: ترمز هذه الوردة إلى العظمة، والهيبة، ويصل عمرها إلى أسبوعين.
زنبق الياقوت: ترمز هذه الوردة إلى الوفاء، ويصل عمرها إلى أربعة عشر يوماً.
السوسن: ترمز هذه الوردة إلى المديح، ويبلغ عمرها من يومين إلى خمسة أيام.
زهرة الأوركيد: ترمز هذه الوردة إلى الجمال، ويبلغ عمرها من أسبوع إلى أسبوعين.
الزهرة الفارسية البيضاء: يصل عمرها من ثمانية إلى اثني عشر يوماً.
البوفارديا: ترمز هذه الوردة إلى التعصب والحماس، ويصل عمرها إلى أسبوعين.
الورد الجوري: ترمز هذه الوردة إلى الإخلاص، والنقاء، والرغبة في استمرار العلاقة.
التوليب: ترمز إلى الحب والإخلاص.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *